|الدراسة في تركيا|

image
by Anadol Property Eyl 10, 2018

|الدراسة في تركيا|

 

 

 

لماذا الدراسة في تركيا ؟


تُعتبر التجربة التركية الحديثة في النهوض بالدولة والمجتمع أحد أهم نماذج النهوض على المستوى الإقليمي والإسلامي بل والدولي،
فلقد شهد العقد الأول من الألفية الثالثة طفرة تعليمية واقتصادية واجتماعية وسياسية هائلة،
وتخطط تركيا  للعالم 2023 أن يكون لديها 500 جامعة على مستوى الجمهورية ويبلغ عدد الأساتذة في جامعات تركيا حوالي 100 ألف أستاذ تقريبًا. 

ونادرًا ما يعمل أي أستاذ جامعي خارج جامعته.
وقد كان تصنيف الجامعات التركية عام 1981 رقم (42) بين جامعات العالم في مجال البحث العلمي.
أما في عام 2008م احتلت تركيا الرقم (18) بين دول العالم في البحث العلمي،
وهكذا اجتازت وتقدمت تركيا وفقا للتقارير والمعايير العلمية لقياس معدل التقدم في البحث العلمي،
ومنها النشر في دوريات علمية عالمية، والحصول على براءات الاختراع، والإبداع العلمي والحصول على جوائز عالمية، و هذا يتمثل في الجوانب التالية:

 

تعيش تركيا استقرارًا سياسيا واقتصاديا،

حيث أنها تشكل سادس أكبر قوة اقتصادية على مستوى أوروبا، والسادسة عشرة على مستوى العالم.

ولعل أهم الأسباب التي جعلت من تركيا قبلة للتعليم هي جودة وفاعلية الدراسة في تركياوانخفاض تكاليف المعيشة
وكذلك قلة تكلفة رسوم الدراسة في الجامعات ومعاهد اللغة مقارنة بالدول الغربية.

وتحظى المؤسسات التعليمية التركية بسمعة عالمية عالية وكذلك بالاعتراف العالمي في عدد كبير من الدول.

 

وقد نجحت تركيا في استقطاب عدد كبير من الطلاب العرب و  الأجانب

بتركيزها على فتح أبواب الدراسة والتعاون العلمي والثقافي مع العديد من الدول التي تعدت أكثر من 176 دولة،

يمثلون جنسيات وعرقيات مختلفة، كما اهتمت الحكومة التركية بتوفير جميع الظروف لاستقطابهم عبر منح رسمية وتخصيص مقاعد خاصة بهم، إضافة إلى تبسيط إجراءات الحصول على التأشيرة والإقامة.

 

يفوق عدد الطلبة الجامعيين بتركيا 4 ملايين،

من بينهم أكثر من 50 ألف طالب أجنبي. كما يتضاعف عدد الطلبة الأجانب الوافدين إلى تركيا مع مطلع كل بداية سنة دراسية جديدة.

أما لغة التدريس فأغلب الجامعات تدرس باللغة التركية.

لكن العديد من الجامعات الحكومية في تخصصات معينة تدرس باللغة الإنجليزية، أما الجامعات الخاصة فأغلبها يدرس باللغة الإنجليزية.

 

الحياة في تركيا 

توفر تركيا للطلاب بيئة تحف بالصحة والترحيب.
كما أن العديد من الجامعات تقدم خدماتها الاستشارية للمساهمة في تأقلم الطلاب الأجانب الحياة في تركيا.

تكلفة المعيشة في تركيا شهريا للطاب تقدر ب 400 الى 600 دولار اميريكي )،
وتشمل الإقامة والسكن والمواصلات والطعام .وذلك حسب الشخص نفسه

 

السكن

جميع الجامعات تقريبا لديها إمكانية توفير السكن بجميع أنواعها؛
فهناك مساكن طلاب تملكها كل جامعة على حدة، فضلا عن دور الطلاب الحكومية التي تقدم الخدمة لجميع الدارسين.
وهناك بديل آخر للسكن ولا سيما في المدن الكبرى، وهو إيجار شقق وبيوت بالاشتراك مع طلاب آخرين..

 

الطعام

تقدم الجامعات كلها خدمات الأكل بنوعية جيدة وببدائل متنوعة، بأسعار مناسبة.
كما أن الكافيهات والمطاعم الموجودة بجوار حرم الجامعات هي خيارات أخرى للأكل خارج الجامعة،
فضلا عن قيامك بإعداد الطعام لنفسك إذا لديك رغبة في ذلك.

 

المواصلات

إن وسائل النقل العامة متوفرة للغاية وذلك عن طريق الحافلات والميني باصات ومترو الأنفاق (هذه الأخيرة متوفرة في المدن الكبيرة فقط). ويحق لجميع الطلاب أن يستفيدوا من تعريفات خاصة رخيصة أثناء رحلاتهم داخل المدن وخارجها

 

الرسوم وتكلفة المعيشة

تتراوح المصاريف الشهرية لمعيشة الطالب الأجنبي بين 500-600 دولارا أمريكيا على الأق
وذلك تبعا لأسلوب العيش الذي يتمتع به الطالب.

وتبلغ مصاريف الكتب والرسوم الإدارية ما يقارب 100-150 دولارا أمريكيا لكل فترة دراسية.

أما رسوم التسجيل في التعليم العالي فتحدد كل سنة وتختلف على حسب طبيعة البرنامج.

وتتراوح رسوم الدراسة عادة بين 250-2500 دولارا أمريكيا للسنة الواحدة بالنسبة للدراسة في الجامعات الحكومية.

أما الجامعات الخاصة (التي تملكها الأوقاف) فتتراوح رسوم الدراسة فيها ما بين 4000-16000 دولار أمريكي للسنة الواحدة

 

الجامعات التركية التي تدرس باللغة الإنجليزية والتركية

جامعة البسفور في اسطنبول: التخصصات التي تقدمها : 1- كلية العلوم والآداب 2- المهن التعليمية 3- الاقتصاد وعلوم الإدارة 4- الهندسة 5- اللغات الأجنبية

جامعة أنقرة: في مدينة أنقرة:  التخصصات : الآداب – طب الأسنان-الصيدلة-المهن التعليمية- العلوم – الحقوق – الاتصالات- الشريعة-المهن الصحية- التجارة- الاقتصاد-المالية-علاقات دولية- الطب البشري-الطب البيطري – الزراعة

و جامعة الشرق الأوسط في أنقرة: العلوم – العلوم الاقتصادية والإدارية والاجتماعية-التجارة-الهندسة-السياحة وإدارة الفنادق

أيضا جامعة مرمرة في اسطنبول وفيها مختلف التخصصات

واخيرا جامعة حاجة تبه (هاجتيبي) (الدراسة باللغة الإنجليزية) Hacettepe University/ Ankara

 

الدراسة العليا في تركيا

تتضمن الدراسة العليا في تركيا جميع المراحل الدراسية التي تلي الدراسة الثانوية
والتي تكون فيها مدة الدراسة سنتين على الأقل، حيث تمنح درجات علمية على مختلف المستويات من الدبلوم والليسانس والماجستير والدكتوراه.

وتشمل مؤسسات التعليم العالي الجامعات والكليات والمعاهد العليا والمعاهد الفنية والمهنية.

 

القبول إلى برامج الدراسة الجامعية

إذا لديك رغبة في الدراسة في إحدى الجامعات التركية ،
ليس لك إلا أن تتقدم بمراجعة الجامعة التي تريد الالتحاق بها مباشرة،
إذ أن كل جامعة ستحدد معايير القبول الخاصة بها علما بأن هذه المعايير تتطلب بصفة عامة ما يلي:

  • شهادة ثانوية معادلة . ويتم عمل المعادلة في مكاتب التربية والتعليم العالي التركي في تركيا.
  • كشف العلامات التي حصل عليها الطالب في الدراسة الثانوية.
  • الإحراز على درجة مقبولة من أحد الامتحانات المعترف بها عالميا على غرار SAT وTOFEL وغيرها من الامتحانات الدولية أو 
  • الإحراز على درجة مقبولة في امتحانات القبول إلى الجامعات الجارية في بعض الدول أو على درجة مقبولة في امتحان قبول الطلاب الأجانب (YÖS) الذي تشرف عليه مركز الاختبارات والمقاعد الدراسية للطلاب (

علما بأن الجامعات تعلن معايير القبول الخاصة بها في مواقعها على الإنترنت.

 

امتحان قبول الطلاب الأجانب (YÖS)- امتحان القرش

يعتبر امتحان قبول الطلاب الأجانب (YÖS) “امتحانا تقييميا” يتضمن جزئين من الاختبارات وهما
“اختبار المهارات الأساسية للتعلم” الذي يقيم قدرة الطالب على استنباط نتائج مجردة.
ولا تعتمد الأسئلة في هذا الاختبار إلا على مستوى محدود من معرفة اللغة الانجليزية او التركية، ومع ذلك فإن جذور الأسئلة يتم توضيحها باللغتين التركية والإنجليزية.

أما الجزء الثاني من امتحان قبول الطلاب الأجانب (YÖS) وهو “اختبار الكفاءة في اللغة التركية” فيقيم كفاءة الطالب في استيعاب اللغة التركية المكتوبة. لكن الدرجات التي حصل عليها

الطالب في “اختبار المهارات الأساسية للتعلم” هي التي تحدد بصورة عامة قبوله للجامعات.

علما بأن المستندات المذكورة يتم إرسالها مجانا. إلا أن رسم تقديم الطلب لدخول الامتحان هو 50 دولارا أمريكيا.

وعلى المتقدم بالطلب أن يكون قد انتهى من دراسته الثانوية أو أن يكون يواصل دراسته في السنة الأخيرة منها.

ولا يجوز للطلاب الذين يحملون جنسية جمهورية تركيا أو جمهورية قبرص الشمالية التركية أن يتقدموا بطلب الدخول في امتحان قبول الطلاب الأجانب(YÖS). كما لن يتم قبول مراجعات الطلاب الحاملين حقوق الجنسية المزدوجة من أحد البلدين المذكورين. ولابد من تقديم جميع المراجعات إلى موعد أقصاه يتم الاعلان عنه كل عام.
وسيجري الامتحان في 166 بلدا أنقرة (تركيا)، وتيران (ألبانيا)، باكو (أذربيجان)، دكا (بنغلاديش)، القاهرة (مصر)، عمان (الأردن)، آلماتي (قازاخستان)، بيشكاك (قرغيزستان)، بيروت (لبنان)، أسكوب (مقدونيا)، كوالا لومبور (ماليزيا)، أولانباتور (مونغوليا)، إسلام آباد (باكستان)، قازان (جمهورية روسيا)، دمشق (سوريا) وطشقند (أوزبكستان)

 

الشروط المتعلقة باللغة

يطلب من الطالب أن يثبت كفاءته في اللغة الدراسية السارية في الجامعة التي يرغب في الالتحاق بها.

وأما الطلاب الذين ليست لديهم الكفاءة في لغة الدراسة (التركية غالبا أو الإنجليزية) فعليهم أن يواظبوا على دراسة مكثفة للغة الدراسة لمدة سنة واحدة والمتوفرة من قبل الجامعة التي تم تقديم الطلب لها.

كما أن دورات خاصة لتعليم اللغة التركية للطلاب الأجانب.

ونظرا لكون امتحان قبول الطلاب الأجانب (YÖS) باللغتين الإنجليزية والتركية فلا يشترط على مقدمي الطلب أن يجيدوا اللغة التركية.

الوثائق اللازمة للحصول على قبول معهد اللغة او دورة القرش ، صورة عن جواز السفر ،
أول صفحتين + صورة مصدقه عن كشف العلامات 3- صورة شخصية ، مع ملاحظة إن فيزا الطالب تحتاج من شهرين إلى ثلاثة أشهر من القنصلية حتى يتم إصدارها .

 

ملاحظات هامة:

–  نظام التسجيل والقبول داخل الجامعات التركية لا يعتمد على التحصيل الأكاديمي في الثانوية العامة فقط،
لكن هناك امتحان قدرات تحدده كل كلية حسب طبيعتها وتخصصاتها؛
ولابد لكل طالب أن يجتاز هذه الاختبارات حتى يقبل في الكلية المتخصصة.

هذه الاختبارات لا مجال فيها للمحسوبية أو الوساطة أو الفساد فهي مبرمجة آليًا،
وهذا يعني أن تركيا تحاول التخلص مما يطلق عليه عندنا مرض الثانوية العامة،
وهو الاقتصار على نظام الامتحان المركزي المؤهل لدخول الجامعات بعد الثانوية العامة.

–  يلتزم طلاب الجامعات في تركيا بالحضور في المحاضرات والمعامل والأنشطة والورش في الجامعة بشكل لافت للنظر وتصل نسبة الحضور إلى 100% في معظم أيام الدراسة.

 

أسئلة متداولة

هل توجد منح للدراسة في تركيا؟

نعم، توجد العديد من المنح وأشهرها على الإطلاق منحة الحكومة التركية المقدمة من مؤسسة أليا تا بيه،
وهي تقدم منحا لطلبة البكارليوس والماجستير والدكتوراه، ويتم التقديم عليها في العموم في الربيع،
أي في شهور فبراير ومارس تقريبا، ثم تتم إعلان النتائج تباعا حسب الدول والعدد المتقدم منها،
وفي هذه المنحة فقط تقوم بالتقديم بأسماء الجامعات التي تود القبول بها وإذا تم قبولك بالمنحة تقوم هيئة المنح بالتقديم للجامعة بدلا عنك،
إذن فلا تحتاج هنا لاستلام خطاب قبول من الجامعة ذاتها،
وتوجد منح أخرى مقدمة من منظمة التوبيتاك التركية، وهي مقدمة فقط لطلبة الماجستير والدكتوراه،
ومميزاتها أفضل من المنحة الأولى ويكون التقديم أيضا في حدود شهري مارس وأبريل.

 

ما الخطوات التي يجب اتباعها اذا أردت الدراسة على نفقتي الخاصة؟

أولا يجب عليك بعد تحديد مجالك أن تحدد الجامعة أو الجامعات التي تنوى الدراسة بها، 

وبعد تحديد الجامعة، عليك الدخول إلى موقعها وقراءة شروطها ومعرفة تواريخ التقديم إليها والبدء في اتخاذ تلك الخطوات،

وتقبل العديد من الجامعات التركية الشهادات المصرية، بينما تحتاج بعض الجامعات إلى اختبارات السات وخلافه،

وبالنسبة للغة الإنجليزية، لدى بعض الجامعات امتحانها الخاص بها، والذي يكون غالبا سهلا،
والبعض الآخر يقبل شهادات التوفل والأيلتس، بعد معرفة الشروط والتقديم،

سيتم التواصل معك عن طريق الجامعة لمعرفة آخر التطورات وإرسال جواب القبول إذا تم قبولك بها،
لذا يُنصح أن يتم التقديم على عدة جامعات وليست جامعة واحدة حتى يتم قبولك إن شاء الله في إحداها.

 

هل لابد من الدراسة باللغة التركية؟ أم أنه يوجد خيار الدراسة بالإنجليزية؟

توجد عدة جامعات تقوم بتدريس مناهجها بالإنجليزية، وبالرغم من عدم كثرتها مقارنة بعدد الجامعات،
إلا أن مجالات الهندسة مثلا متوافرة باللغة الإنجليزية في العديد من الجامعات،
وبالنسبة للدراسة بالتركية فإنها تحتاج إلى شهادة (بي 2) أي فوق المتوسط في العديد من الجامعات لتستطيع اللحاق بالجامعة،
ومن خلال تجربتي بعد عامين في تركيا، أرى أن اللغة التركية بعد إتقانها لن تمثل لك العائق الأكبر في الدراسة،
لدي العديد من الأصدقاء الذين استطاعوا الحصول على تقديرات مرتفعة رغم دراستهم بالتركية، كل الموضوع اجتهاد وهمة وصبر.

 

إذا تم قبولي بالمنحة التركية بجامعة تقوم بالتدريس بالتركية أين سأتعلم اللغة؟

سوف يتم توفير مقعد خاص بك في مركز لتعليم التركية على حساب المنحة، ويجب أن تجتاز اختبارات اللغة بنجاح حتى تتمكن من بدء الدراسة بالجامعة.
ولكن من المفيد جدا لمن ينوي التقدم للمنحة التركية أن يتعلم اللغة التركية قبل قدومه لكيلا يقضي سنة كاملة يدرس اللغة التركية

إلا إذا كان الشخص يفضل ذلك وحتى إذا تعلم الشخص الأساسيات وأكمل دراسة اللغة فإن ذلك سيكون أفضل حيث التواصل مع الأفراد من حوله؛
حيث إن من يعرف لغة أخرى من الأتراك نسبة ضئيلة جدا، وأيضا ستعطيه الكثير من الوقت حيث سيخف ضغط دراسة اللغة عليه.

وذلك مفيد لكنه ليس ضروريا على الإطلاق فكثيرون أتوا لتركيا لا يعرفون حرفا وتعلموا وأتموا دراستهم.

 

ما هو معيار التفوق في المنح؟

بجانب المجموع المرتفع، يتم النظر غالبا إلى الأنشطة الرياضية أو الفنية أو غير الدراسية بوجه عام، أن تكون فعالا في مجتمعك، لأنهم يبحثون عن المتميزين الذين قد يؤثرون في مجتمعهم فيما بعد وينقلوا صورة حسنة عن تركيا فيما بعد.

 

هل يجب تقديم المستندات الأصلية؟

نعم يستحسن تقديم المستندات الأصلية عند التقديم بوجه عام.

 

هل يمكن أن يتم تغيير قسمي بعد القبول بالمنحة؟

لا يمكنك تغيير قسمك بعد القبول بالمنحة، أما عن تغيير جامعتك فيشترط أن تحصل على تقدير مرتفع بأول سنة جامعية لك لتستطيع تقديم طلب لتغيير جامعتك وقد يتم قبوله أو رفضه.

 

درست بعض المواد الجامعية هنا بجامعتي في بلدي، هل يمكن أن أجتازها مباشرة دون إعادة دراستها هناك؟

يختلف الموضوع من جامعة لأخرى، لكن بوجه عام إذا تشابهت المقررات بنسبة ساعات الدراسة سوف يتم قبول تلك المواد أو بعضها.

 

إذا تم قبولي بالمنحة أين سأسكن؟ وإذا كانت المصاريف على نفقتي أين يمكنني السكن أيضا؟

في حالة المنحة فسوف توفر لك هيئة المنح سكنا جامعيا حكوميا أو خاصا مجانا، في الحالة الأخرى،
فيمكنك أن تقيم بالسكن الجامعي الحكومي مع تحمل نفقاته والتي لن تكون باهظة بوجه ما أو بآخر،
أو أن تقيم بسكن جامعي خاص، وستكون تكاليفه أكثر ارتفاعا قليلا أو كثيرا حسب جودته،
أو تقوم بتأجير شقة مع أصدقائك ولن تكلفك الكثير من المال في معظم المدن،
أما بالنسبة لإسطنبول فهي كاستثناء سوف تكلفك أكثر قليلا، وموضوع التكلفة سوف نتطرق إليه في السطور القادمة تفصيلا إن شاء الله.

 

ما هي أفضل الجامعات التركية بكل تخصص؟

قبل الاجابة على هذا السؤال أود التحذير من بعض ممن يستغلون جهل البعض بالجامعات التركية
فيوهموهم أن ” الجامعة الفلانية” هي من أشهر الجامعات وأنجحها، ولا تكون لتلك الجامعة لا سمعة ولا اسم،
بل أن الغريب أن بعض تلك الجامعات التي أرى إعلاناتها في جروبات الاستفسار عن الدراسة لم أسمع به من قبل رغم خوضي في هذا المجال وبحثي إلى حد ما،
وعلى الرغم من ذلك تكون مصاريفها خيالية وفلكية! فالرجاء الانتباه والبحث قبل أن تقعوا في ذلك الفخ.

أفضل الجامعات التركية على وجه العموم هي:

الشرق الأوسط وبلكنت وهاجت تبة بأنقرة، إسطنبول التقنية وبوغازاتشي وسابانجي وكوتش ويلدز تكنيك بإسطنبول. وفي بعض التخصصات تحديدا الأدبية جامعة غازي وأنقرة.


 وبالطبع ففي المجال الهندسي والعلوم أفضلهم على الإطلاق الشرق الأوسط ثم إسطنبول تكنيك وبوغازاتشي، وفي الطب جامعة إسطنبول وهاجت تبة.

من الجامعات الجيدة أيضا جامعة شوكروفا، وأناضولو، وايجة ومرمرة،
وبالنسبة للمجالات الفنية أو العمارة فان جامعة معمار سنان للفنون الجميلة تعتبر من أفضل الجامعات التي تستطيع فيها تلقي الدراسة في هذا المجال

 

ما أخبار السكن الجامعي؟ هل مستواه جيد؟

جودته تختلف من مدينة لأخرى، وهنالك اتجاه عام بتحسين جودة السكنات الجامعية، ويختلف عدد الماكثين بالغرفة من واحدة لأخرى، وهو في المتوسط من 3 إلى 6.

 

بالنسبة للعمل بجانب الدراسة؟ ما فرصه؟

إذا كنت تمتلك اللغة التركية،
وتوجد بمدينة سياحية، فقد توجد لديك فرصة للعمل لامتلاكك أكثر من لغة،
ولكن في الفترة الأخيرة أصبحت فرص تواجد عمل بمرتب عال صعبة في مدينة كإسطنبول لكثرة الأجانب بها، ولكن بعض المدن الأخرى قد تجد بها عملا كمدرس للغة الإنجليزية أو العربية، ولكن بوجه عام، فالعمل صعب للقادمين،
أو بمعنى أصح فرصة العمل الجيدة صعبة هنا، فتركيا بلد غير جاذبة لمن يبحث عن العمل.

 

بخصوص الشعب التركي، هل هو شعب عنصري؟ هل واجهت مشاكل من قبل؟

الشعب التركي بطبعه مضياف ومرحب للأجانب، نسبة العنصريين أو القوميين المتشددين هي النسبة الطبيعية الموجودة بأي بلد.